الجمعة، 31 أكتوبر، 2008

عايزين حقنا

عمرك سمعت عن صنيعى قتل الصبى بتاعه؟

هذا ليس سؤال منى لك ايها القارىء العزيز
ولكنه سؤال سأله والد الطالب قتيل الاسكندريه
ضحيه المعلم الذى قتله لعدم اكماله الواجب
سال ذلك الاب المسكين الذى افنى حياته من اجل ان يربى فلذه كبده ويلعمهم
كد واجتهد
لم يسرق اموال البنوك
ولم ياخذ اموال اراضى الدوله لينفقها على الراقصات
ويحرض بها على قتل المطربات
بل عمل بشرف
وكان جزاؤه ان يضرب ابنه حتى الموت تحت سقف مدرسه بالاسكندريه
لجريمه ارتكبها هذا المسكين
لم تكن جريمه تحرش بفتيات المدرسه وحتى ان كانت هكذا فلن يكون جزاؤه القتل
لم يسب حتى المعلم
ولكنه لم يكمل واجبه
لفظ انفاسه الاخيره فوق كراسه الواجب
جلس ذلك الاب المسكين أمام المذيع محمود سعد
يقص عليه ماحدث لابنه وما حدث معه من مساومات
وافتراء
جلس ذلك الحرفى يصرخ ويقول لقد قتل ابنى
قتل والساده المسؤلين لا يهتمون بمقتله
والسبب أن هذا الولد هو ابن صنيعى مسكين
لم يهتم احد بالقضيه
لانه ليس ابن وزير متقاعس
او رجل اعمال فاسد
لقد قتل ابنى
شاهدت ذلك الذى فقد اغلى ما لديه
ضحكت بمراره وتذكرت روايه حكايه مدينتى لتشارلس ديكنز
حينما مات صغير تحت عربات احد نبلاء فرنسا
وحين صرخ ابوه
تقدم احد العقلاء
قال له هذا خيرا له
انه مات دون ألم بينما كان سوف يعيش فى ألم معيشتك الشاقه
ولكن هذه فرنسا قبل الثور ه
شابهت مصر بعد ثورتها
عندنا البستيل والنبلاء
ولويس ومارى
ولكن ليس لدينا من سيقدمونهم يوما الى المقصله
كل هذه افكار راودتنى وانا اشاهد ذلك الوجه التعس
وأغرورقت عيناى بالدموع حين سأل الرجل محمود سعد هذا السؤال
عمرك سمعت يا أستاذ محمود عن معلم قتل الصبى بتاعه؟
فقال محمود سعد له
هذا سؤال نوجهه لوزير التربيه والتعليم ورئيس مجلس الوزراء
فياأمه باض فيها الفساد وتفرخ
أين المسؤلين من هذه الجريمه الشنعاء ؟
أين رئيس الوزارء ووزير التربيه والتعليم لماذا لا يحاسبون ؟
أين قبطان تلك السفينه التى تغرق؟
اين فطاحل المحايمن الذين من الحين والاخر يهلون علينا بدعاوى ضد الراقصات والفنانات والساقطات
بحجج واهيه
لماذا لا يساندون ذلك المسكين لأخذ حقه وحق ابنه
أليست هذه اهم من خلع الفنانه الفلانيه الحجاب يا سيد نبيه الوحش ؟
أليست تلك اهم من التشدق بالعبارات الرنانه الواهيه ياسيد مصطفى بكرى؟
أننا امه استشرى السرطان فى كبدها
ولا خلاص لنا قبل ان نعالج هذا السرطان
ولكن ليس فى مستشفى تم التسول عليها
وانما فى مستشفى المنهج الربانى العادل

الأربعاء، 22 أكتوبر، 2008

الى مش راجل ما يطلعش من يبتهم

هى دى ليلى
صاحبه الصوره ما اسمهاش ليلى
دى ست البنات نهى رشدى
انا قلت ان هى دى ليلى الى احنا عاوزنها مش ليلى الى تتكسف وتخاف من الفضيحه
والى ما يعرفش حكايه نهى رشدى
دى اول بنت ترفع قضيه ضد خنزير
اتحرش بيها
والمحكمه نصفتها وحكمت عليه 3 سنين سجن
علشان يكون عبره لكل خنزير ماشى فى الشارع بنصه التحتانى وبس
بجد البنت دى ارجل من الف راجل
يسلم الى ربوها
ويسلموا المدرسين الى درسوا لها
ويسلم اى حد وقف جمبها وشجعها انها تاخد حقها من الخنزير ده
يارب تكون كل البنات بشجاعه نهى
وما نخافش وما نتكسفش ونوقف كل كلب عند حده
دى ان شاء الله البدايه
وان شاء الله يشرعوا قانون ينص على لفظ التحرش صريحا
وتكون عقوبته مشدده
علشان كل واحد يحط لسانه جوه بقه وما يقوليش اصلها مش محجبه يعنى
اقوله البنات الى اتقطعت الهدوم من عليهم فى جامعه الدول يوم العيد
كانوا بحجاب وخمار كمان
يعنى غباوه مش عاوزه
فاهمين
احنا بقى نمشى بمزاجنا
بحجاب عادى
بخمار عادى
من غير حجاب بارضه عادى
اى واحد بقى تفكيره ما بيخرجش غير من تحت الحزام
يقعد فى بيتهم
او يروح يعمل عمليه ويريح الناس من شره
اصله اكيد يعنى تلاقيه فى الغالب بيروح يقف قدام الصيدلى مدلدل ودانه ويوشوشه ويقوله مافيش مقويات
ههههههههههههه
فا بيطلع عقده على بنات الناس

الخميس، 16 أكتوبر، 2008

ماذا يريد الأخوان مظاهرات كل عام فى الجامعات المصريه
والسبب حرمان طلبه الاخوان من الاشتراك فى انتخابات اتحاد الطلاب
يتكرر هذا المشهد من كل عام
مظاهرات وهتافات وامن مركزى وعربات مصفحه
واحيانا قنابل مسيله للدموع واعتقالات وفصل من الجامعات
والسبب الاخوان
وهناك العديد من الأسئله تجول بخاطرى
اولها لماذا يمنع النظام الجامعى الاخوان من الوصول الى اتحادات الطلبه ؟
وهذا السؤال اجابته لا يختلف عليها اثنان
والاجابه
ان النظام لا يريد الاخون فى أى مكان فى مصر
حتى لو كانوا طلبه
أما باقى الاسئله هى
ماذا سيفعل الاخوان حين يصلوا الى مقاعد الرئاسه فى اتحادات الطلاب
هل سيفعلون هكذا أو سيكتفون بتوزيع المنشورات الدينيه على الطلاب والوعظ لهم فيما بين المحاضرات؟
أهذا كل ما يملكه الطلاب الاخوانيون؟
لقد كنت أراهم حين كنت طالبه ولم يكن هذا بالبعيد بل كان فى العام الماضى
كانوا لا يفعلوا سوى ذلك فى محاوله لنشر افكارهم عن طريق الملصقات والخطب والدورس فقط والتطفل والتدخل فى ما لايعنيهم
اتذكر حين كنا ناخذ بعض الصور التذكاريه انا وزميلاتى
وتدخل احدهم وارسل لنا ورقه يععلمنا ان اشد اهل النار عذاب هم المصورين
حينها الغضب تملكنى من هذا التطفل الابله
هذا وهم خارج الاتحاد
فما بالكم ان دخلوه
هل سيكون واجب على كل فتاه ان ترتدى الخمار فى الجامعه مجبره
وعلى كل طالب ارتداء بنطال قصير مجبر ايضا
ولا يحق للفتاه ان تتحدث الى استاذها اثناء المحضاره بحجه ان صوتها عوره؟
هل سيحدث هذا؟
ان الاخوان أناس احتار الكل فيهم
نتذكر حين دعوه الأضراب فى أبريل الماضى وعدم مشاركتهم
ونتذكر ايضا مواقفهم المخجله مع النواب المستقلين فى مجلس الشعب وهم اغلبيه كبيره
وعدم دعمهم لكثير من اثاره قضايا الفساد فى المجلس
ونتعجب منهم ايضا حين الانتخابات وعدم منافستهم فى الدواير التى يحتلها رموز النظام العتيده
امثال سرور والشاذلى واحمد عز
ومنافستهم للمعارضين والمستقلين
نتعجب منهم حين يهاجهون النظام ولا يفعلون شىء ضد فساده
ونتعجب ايضا حين يطالبون بأن يأخذوا حقهم وهم لا يراعوا حقوق الأخرين





الاثنين، 6 أكتوبر، 2008

لأخر الزمان
يوم فقدنا الزعيم

لا تأسفن على غدر الزمان لطالما رقصت على جثث الأسود كلاب

لاتحسبن برقصها تعلو أسيادها تعلو أسيادها

تبقى الأسود أسودا والكلاب كلابا

الأربعاء، 1 أكتوبر، 2008

عيدكم سعيد
مش هاقول مبارك
مش ناقصين مغص